عشرات الآلاف يتوافدون إلى سول للاحتفال بفرقة “بي تي إس”

توافد عشرات الآلاف إلى سول، الخميس، للاحتفال بذكرى مرور 11 عاماً على انطلاق فرقة “بي تي إس” الكورية الجنوبية، غداة إنهاء أكبر أعضائها “جين” خدمته العسكرية.

ولا يزال 6 أعضاء من الفرقة يخدمون في الجيش، وهو شرط في كوريا الجنوبية، حيث يتم استدعاء جميع الرجال الذين تقل أعمارهم عن 30 عاماً ليخدموا لمدة 18 شهراً على الأقل، وهو ما أرغم فرقة الفتيان الأكثر شعبية في العالم على وقف أنشطتها منذ عام 2022.

وانضم معجبون للفرقة من جميع أنحاء العالم إلى الحدث الذي أقيم في مجمع رياضي جنوبي العاصمة سول، وانتظر البعض في الموقع منذ السابعة صباحاً لضمان حصولهم على مقتنيات مجانية، ومنها بطاقات صور خاصة بالفرقة، فضلا عن رؤية جين مرة أخرى يعتلي المسرح.

وقد اصطفت طوابير امتدّت حتى 3 كيلومترات.

وقال هيكتور سوسا، وهو مكسيكي يبلغ من العمر 40 عاماً وصل إلى سول مع ابنته وتوجّه مباشرة إلى مكان التجمّع، “ابنتي من المعجبين (بالفرقة)، وقد جئنا بمناسبة ذكرى تأسيسها كهدية”.

وقد استقطب المهرجان -الذي تنظمه وكالة “هايب” القائمة على أعمال الفرقة- 400 ألف شخص العام الماضي، لكن من المتوقع أن يجذب الحدث عدداً أكبر هذا العام.

وقال جين (31 عاماً)، الذي من المقرر أن يحيي حفلته الأولى منذ عامين، إنه سيشارك في “هاغاثون” (ماراثون العناق) الخميس، قبل أن يقدم أول حفلة موسيقية له منذ عامين.

وسيعانق المغني ألف معجب جرى اختيارهم من خلال سحب أقيم على شبكة التواصل الاجتماعي “ويفرس”.وكان جين قد أعلن على المنصة أن “الهاغاثون” هذا كان فكرته، وأنه “أراد في البداية معانقة 3 آلاف معجب”، قبل أن يقلص العدد لأسباب تتعلق بالسلامة.

شارك المقال

WhatsApp
Facebook
Twitter
Email
Telegram
Print

مواضيع ذات صلة:

Scroll to Top