تتابع الأوساط الشمالية عن كثب خفوت واضح وتراجع لنشاط وحركة نائب شاب وغياب اعلامي غير مفهوم بعد مجهود مكثّف نال اعجاب معظم المتابعين والمراقبين… في حين أنّ نائبًا آخر بعد أن غاب لفترة طويلة عن السمع عاد بزخم وحيوية لافتة واطلالات اعلامية مستمرة ليتصدر المشهد السياسي الطرابلسي والشمالي.

Scroll to Top